ما هى أسباب رحيل حمزة الجمل عن تدريب الإسماعيلى؟

جاء الإعلان من يحيى الكومي رئيس النادي الإسماعيلي ، لشكر حمزة الجمل مدرب الفريق ، على أن خالد النشم مدير قطاع الشباب بالنادي سيتولى قيادة مهمة الدراويش الفنية بالنادي. مباراة طلعة الجيش من الجولة الأخيرة من الدوري المؤقت ، لإثارة الجدل في الشارع الإسماعيلي ، والتي سلطت الضوء عليها .. في السطور التالية …

س: لماذا ترك حمزة الجمل التدريب الاسماعيلي؟

ج: حمزة الجمل رفض قرار يحيى الكومي رئيس الإسماعيلي خوض المباراة الأخيرة لدوري الناشئين ، مشيراً إلى أنه مدرب محترف يقود الفريق الأول وحقق نجاحاً معجزة معه.

س: من سيقود الاسماعيليين في مباراة الدوري الاخيرة؟

ج: قرر مجلس إدارة النادي الإسماعيلي برئاسة يحيى الكومي خوض آخر مباراة لطلائع الجيش في الدوري مع فريق الأمل بالنادي ، ومن المقرر أن يقود الدراويش فنياً في هذه المباراة. خالد الناش مديرا فنيا وعاطف عبد العزيز مدربا عاما. وسيدعم فريق الأمل لاعبو الفريق الإسماعيلي الأول الذين لم يشاركوا في المباريات طوال الموسم.

س: ما رأي الإسماعيلي في الرقم القياسي للمدرب الجديد؟

ج: يحيى الكومي قال رئيس الإسماعيلية إنه سيعقد لقاء مع حمزة الجمل لإقناعه بالموافقة على الاستمرار مع الدراويش في الموسم الجديد وتمديد عقده ، وإذا رفض أجنبي. سيتم التعاقد مع المدرب.

س: وماذا قدم حمزة الجمل كمدير فني للإسماعيلية؟

ج: الدراويش بقيادة حمزة الجمل لعبوا 17 مباراة في مسابقة الدوري ، 7 انتصارات ، 6 تعادلات ، 4 هزائم. لديه 18 هدفا مقابل 18 هدفا ، 9 شباك نظيفة.

س: ماذا قال حمزة الجمل بعد ان ترك الاسماعيلي؟

ج: أكد حمزة الجمل ، المدير الفني السابق للنادي الإسماعيلي ، أنه حقق نجاحًا معجزة مع الدراويش وتفاجأ بعد انتهاء العقد بقرار الإدارة الرحيل وخوض مباراة الدوري الأخيرة في قطاع الناشئين.

وقال حمزة الجمل في تصريحات خاصة لـ “اليوم السابع” ، “أنا مدرب محترف ، رفضت إدارة فريق الأمل من الإسماعيلي وتمكنت مع الدراويش من مهمة مستحيلة لم يقبلها أحد. “

وأضاف حمزة الجمل: “قمنا بتخليص الدين للإسماعيليين ومنعنا أي إسماعيلي من إسقاط رؤوسهم إذا هبط الفريق.

وتابع المدرب الإسماعيلي السابق: “أنا فخور بأنني رفعت رأس كل إسماعيلي ، أفتخر بأنني أفضل مدرب في الدوري ، طورت اللاعبين وشهدت كل الظروف ضدي وتم اتخاذ القرار بالإقالة. أنا وأنا لم نغادر وأكملت مهمة حب الإسماعيلي وجمهوره الواسعين “.

وأضاف الجمل: “قمنا بزيادة القيمة التسويقية للاعبين الإسماعيليين ووضعنا النظام في النادي. إذا اضطررت للاختيار بين الفوز بالبطولة الأفريقية أو حتى الدوري أو الكأس ، كنت سأختار إنقاذ النادي. من الهبوط لأنه سيكون عارًا لسنوات عديدة “.

وتابع: “يكفيني أن أحظى بإشادة الإعلام على جهدي ونجاحي بامتياز مع التكريم الأول ، فخور بإشادة الجماهير ، أعتز بحب الجماهير الواعية ، أفتخر بدوري مع اللاعبين. و تنمية مهاراتهم اقدم تقرير عن الراحل.

وتابع: “كان يجب أن يصدر بيان شكر لي ولطاقم الدعم الخاص بي منذ أكثر من أسبوع بعد دوري في إنقاذ النادي. نريد التعاقد مع مدرب أجنبي. هذا رأيهم ، لكنه لن يقطعها. المعجزة التي فعلتها مع الإسماعيليين “.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.