التخطي إلى المحتوى

تحدث محمد السيد ، بطل السلاح المصري الذي فاز بالميدالية الذهبية في ألعاب البحر الأبيض المتوسط ​​2022 ، عن بداية تدريبه على الأسلحة والضغوط والتحديات التي واجهها.

وفي حديثه في صالون التنسيق لأحزاب الشباب والسياسيين اليوم تحت عنوان “مع أبطال مصر .. ودور الرياضة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة” ، قال السيد إن اللعب بالأسلحة النارية غير معروف. في مصر ، وهي ليست منتشرة مثل الألعاب الأخرى مثل كرة القدم أو كرة اليد وغيرها من الألعاب الشهيرة التي تنال إعجاب المواطنين.

وأشار السيد إلى أن بداياته في اللعبة حظيت بتشجيع من والديه ، وهما مدربي السلاح ، وقدموا له كل دعمهم وتشجيعهم ونقلوا تجاربهم.

وأوضح بطل السلاح المصري ، أن ما جذبه للعب لعبة المسدس هو اختلاف الزي الموحد بالسلاح والخوذة التي يرتديها اللاعب وصعوبة اللعبة واختلافها عن الألعاب السائدة.

قال: “أردت أن أختار لعبة مختلفة وليست منتشرة وأن أتفوق فيها وأتفوق في ممارستها ، وهو ما تم بالفعل وأن الصعوبات التي واجهها في بداية ممارسته كانت تكاليف بعض الأشياء باهظة الثمن في- لعبة مثل السيف والزي الموحد والتنسيق بين الدراسة واللعبة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.